إعـــــــلان

تقليص
لا يوجد إعلان حتى الآن.

(يامن لقلب حبّ نوره تغشلاه *0*ما اسج عن طرياه لو كان واع)

تقليص
X
  • تصفية - فلترة
  • الوقت
  • عرض
إلغاء تحديد الكل
مشاركات جديدة

  • (يامن لقلب حبّ نوره تغشلاه *0*ما اسج عن طرياه لو كان واع)

    (يامن لقلب حبّ نوره تغشلاه *0*يومي به أوماي الهوى بالشراع)


    كتب الشيخ الأديب سعد بن عبد الله بن جنيدل غفر الله له مايلي:
    (كثير ما يختلف الرواة والمتحدثون في اسم شاعر من الشعراء أوفي بلده أو حتى في شعره وأخباره . والشاعرة نورة الحوشان - رغم قلة شعرها- أخذت نصيبا من الشهرة في الآونة الأخيرة ,غير أن من تحدثوا عنها اختلفوا في أسم أسرتها فمنهم من ذكره بالهاء((الهوشان))ومنهم من ذكره بالحاء ((الحوشان)).
    كما اختلفوا في بلدها فمنهم من يقول من أهل عين الصوينع ومنهم من يقول من أهل عين بن قنّور (في بلد السّر)ومن هؤلاء عبدالله بن محمد بن رداس ففي الجزء الأول من كتابه(شاعرات من البادية)قال نورة الهوشان كانت تقطن في عين الصوينع في السّر وفي الجزء الثاني من كتابه قال :نورة الحوشان من سكان عين بن قنّور ومن هنا يتضح أنه غير محقق لما أودعه في كتابه.
    والصحيح أنها نورة الحوشان من أسرة الحوشان سكان بلدة عين الصوينع في منطقة السّر.
    ولدت في هذه البلدة ونشأت فيها حضرية مستقرة لم تعرف البداوة ولم يعرف لها شعر قبل زواجها ولم يتأخر زواجها عن السن المناسب - كما قال بعض من كتبوا عنها - بل تزوجت في ريعان شبابها تزوجها عبود بن سويلم من أهل بلدة نفي وكان شاعرا مجيدا ولا يخلوا من الغرور حينا وذلك أنه انتمى إلى خدمة آل رشيد وأصاب عندهم حضوة وكان أخوه محمد أمير بلدة نفي في ذلك العهد.
    عاشت نورة الحوشان معه محبة له - وكان له بئر يزرعها - فطّلقها في حالة غضب وندم على طلاقها بعد أن عاد إليه رشده فأخذ يقول الشعر في حبها ,من ذلك قوله:


    يامن لقلب حب نوره تغشلاه *يومي به أوماي الهوى بالشراع


    إن نمت عندي وان تنبهت ما القاه*ما اسج عن طرياه لو كان واع


    قلبي دوى به داه مايسمع إنداه * إلى سمع (ناهيه) طقّه جلاع


    عليك ياللي كن واضح ثناياه *بردى قنوف يوم هل النواع


    يامن يعرف السحر هو ويش مجناه * هو حب والا ولف والا إنهراع


    وقد تزوجها خالد بن محمد بن سو يلم ابن أخي زوجها عبود فأحبها وأمسك بها وكان عمه ينتظر منه أن يتنازل له عنها غير أنه لم يفعل وبقيت معه.
    وذات يوم خرجت من بيت زوجها الأخير خالد بن محمد ذاهبة إلى زرعه فقابلها في طريقها عمه - زوجها الأول - فحرجت من مقابلته واستحيت من السلام عليه وفي ذلك تقول:


    يالعين هلّي صافي الدمع هليه *وإلى قضى صافيك هلي سريبه


    يالعين شوفي زرع خلك وراعيه * هذي معاويده وهذي قليبه


    منوّل خلي قريب ونرجيه * واليوم جيتهم علينا تعيبه


    يمرني بالسوق معاد أحاكيه * ياكبرها ياعبرها من مصيبة


    ولم يرو ابن رداس في كتابه البيت الثالث من هذه الأبيات وقد أضاف لها بيتا ليس منها وهو:


    اللي يبينا عيت النفس تبغيه * واللي نبي عجز البخت لايجيبه


    وهذا البيت هو الذي أوهم بعض من كتبوا عنها وقال إنها تأخر زواجها وهذا البيت لا ينطبق عليها وقد تصرف في روايته وأصله:


    اللي نبي عيا البخت لايجيبه *واللي يبينا عيّت النفس تشهاه


    والشاعرة قالت هذه الأبيات الأربعة بعد أن تزوجت زوجها الأخير وأمسك بها وأيست من الرجوع إلى زوجها الأول فردّت على شعره بها بهذه الأبيات لاسيما وزرع زوجها الأخير قريب من زرع عمه زوجها الأول لذلك فهي تشاهد بعينيها زرعه وبئره ومعاويده وتراه كلما خرجت لزرع زوجها.
    هذه هي حياة الشاعرة نورة الحوشان وخبر زواجها وبواعث شعرها وكانت حياتها في أول القرن الرابع عشر الهجري) انتهى قوله غفر الله له ولكل من ذكر وأمواتنا وأموات المسلمين إنه سميع مجيب.


    أقول بعد هذا :

    كم نحتاج لمثل هذا التحقيق الأدبي البديع في عصرنا الحاضر وهو جهد يخدم موروثنا الشعبي حق الخدمة بعد أن تناولته أقلام غير متزنة أوكل إليها أمره فأختلط الحابل بالنابل والخاثر بالزباد .
    في الختام أقول: غفر الله للشاعر عبود بن سويلم وظني أنه ندم عند طلاق زوجته كندم الفرزدق الذي ندم عند طلاق زوجته نواركما ندم الكسعي:


    ندمت ندامة الكسعي لما *غدت مني مطلقة نوار


    (والكسعي هذا رجل أحمق غضب وكسر قوسه لظنه أنه لم يصب و لم يتبين له ما كسب من الصيد إلا بعد انبلاج الصباح فندم على كسر قوسه فقطع إبهامه ولم ينفعه ندمه
    وقال:

    تبين لي سفاه الرأي مني*لعمر أبيك حين كسرت قوسي


    ندمت ندامة لو أن نفسي *تطاوعني إذا لقطعت خمسي ).


    التحية والتقدير والاحترام للمنتدى ورواده من/


    أبو عمر


    عبدالعزيز بن محمد اليحيان


    آل مشرّف التميمي

  • #2
    العنوان هكذا :

    (يامن لقلب حبّ نوره تغشلاه *0*يومي به أوماي الهوى بالشراع)
    وأعتذر عن الزلل.

    تعليق

    يعمل...
    X