للأمانه ياشاعر ( العرب )


للأمانه ياشاعر ( العرب )


qkoud4dg

بسم الله والصلاة والسلام على رسول الله

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته

كا مدخل للموضوع : أنا حقيقه لا أحب النقد كثيراً ولا أميل إليه ، وكذلك غير متابع للبرامج الشعريه التي أنتشرت في الأونه الأخيره عبر الكثير من القنوات والمسميات ولكن سمعت عن برنامج شاعر العرب والبارحه كنت مع أحد الإخوان ودار الحديث حوله فقلت له وبصراحه أنا أسمع عنه ولكن لا أتابعه ولا أتابع البرامج الشعريه لضيق الوقت ولأن لدي ماهو أهم ولما ألح أبديت تحفظي عليها ، فقال يارجل هذا برنامج شارك فيه الخس وبن جدلان ولازم تشوف الحلقه هذا المساء قلت يالله توكلنا على وجه كريم وذهبت معه الى مجلسه والله العظيم أنها أول مره أرا شاشة رواسي من قلة المتابعه ، المهم وهنا مربط الفرس .

أولاً : حسب مايدعيه القائمين على جميع البرامج الشعريه أنها للنهوض بالشعر الشعبي والحفاظ على الموروث والى أخره ، وأنا هنا سوف أتنحدث عن شاعر العرب لأن الموضوع يخصه فأقول .

أحترم وأقدر الأساتذه القائمين على هذا البرنامج وكذلك لجنته الموقره وجميع من ساهم فيه ،، ولكن يجب أن نطرح الرأي لجميع المتابعين والمتلقين بأمانه هنا والبدايه مع العلم الذي سمو الجائزه بإسمه .

1- المرحوم محمد الاحمد السديري وهذا الرمز رحمه الله كلنا نعلم ماذا يعني وماذا يجب أن يكون لمثل هذه الجائزه من قدر .
2- مسمى البرنامج : شاعر العرب وهنا يجب أن نقف مع هذا المسمى : كان يجب أن يكون تحته مسابقه بالفصحى بلغة العرب وليس برنامج شعبي والدليل على ذلك أنك لو أقمت أمسيه فيما بعد في كل قطر عربي فساتجد أن المغرب العربي والكثر من عرب أفريقيا لايعلم شي مما يقول هذا الشاعر الشعبي الذي أتى بلهجه الجزيره والقليل من الشام فقط وهذا لايمثل العرب جميعاً وليس من المعقول أن تضع هذا الاسم فقط للجذب ، ثم يصبح إسم بلا جسم .

ثانياً : تابعت أول أربعة شعراء في الحلقه فقط وياللهول أهذا شاعر العرب .

أتى الشاعر الاول : شاعر كبير وقصيده طيبه لتثني عليها اللجنه وتمجده ويقول أحد أعضائها أن مشاركته أتت دعم للبرنامج وعليه فلا نستطيع نقده رغم أن النص فيه بعض الابيات الذي لوتفحصها خبير لنبه الى نقطه أو نقطتين . لكن أحد أعضاء اللجنه مشكوراً وضح لنا واو العطف التي وضعها الشاعر في أحد أبياته بين (إخوان نوره و مريم )!!! وقال إنها للمساواه شي غريب !؟

أتى الشاعر الثاني : بقصيده فيها تميز عن سابقتها وكان من ضمن أبياتها مفردات تخص الابل والباديه وهي من صميم الموروث وهي ( هجف سجف )فأكتشف هنا أن أكبر أعضاء اللجنه لايعرف ماهي ! وهي دارجه عند الباديه ومعروفه . الهجف هي الطوال من الابل مع كبر عظامها وميلها الى السواد ، والسجف التي عليه السفايف ومع سرعتها تبتعد عن جمبيها وتعود إليه يعني مثل جناحين الطير على أجنابها مع طولها والسفايف التي تسر أجنابها .

أتي الشاعر الثالث : بقصيدته وفيها بيت يحمل مفردة ( رديان ) وكلنا يعرفها وأتفاجأ بأحد أعضاء اللجنه لايعرف معناها ويسئل الشاعر ماذا يقصد !!

ويأتي الشاعر الرابع : شاعر شاب ولكن لديه أكثر مما لدى اللجنه من مخزون تراثي ظهر في ثنايا قصيدته وجاء فيها مفردات تتعلق بالأبل وكذلك الباديه والموروث الشعبي فأتى بذكر المصلاب ، فيأتي أكبر عضو في اللجنه ويقول مامعنى المصلاب هل هي العصى ياسلام فيرد الشاعر المصلاب هو الحبل الذي يربط به الشداد على ظهر المطيه وأعتقد أنه سمع عنه ولكن لايعرفه على حقيقته والمصلاب هو : تعلمون أن الشداد أو الرحل الذي يوضع على ظهر المطيه له أربع قواعد تسمى الضليف من كل جهه أثنتان على كل جنب والمصلاب هو قطعه من الخشب والبعض من عصب الابل والبعض من حبال الليف أو سعف النخل حسب التوفر لتربط بين الضليفتين بشكل قوي حتى لاينشرخ الشداد أو ينكسر وهذا هو المصلاب ،، وليست العصى وليس الحبل الذي يربط به الشداد على ظهر المطيه .

ثم يأتي نفس الشاعر في نفس البيت بذكر : الحزم ، وهذا مفرده دارجه عندنا في موروثنا ، وهو الحزم وجمعها حزوم تكون مرتفعه قليلاً وقاسيه قليلاً والنباتات فيها قليل لحفاتها ، فأكتشف أن نفس العضو لايعرف معناها ويسئل الشاعر عنها !!

وبعدها ودعت الحلقه وللأمانه أقول مع إحترامي الشديد :

أعضاء اللجنه مع إحترامي لشاعريتهم ومكانتهم الشعريه والإعلاميه إلا أنه ينقصهم الكثير من المخزون الثقافي الشعبي الذي يجب أن لايعبثون به ويجب توضيحه للأجيال بشكل صحيح إذا كان القصد المحافظه عليه ثم إن هناك شعراء مشاركين فطاحله ولهم باع كبير جداً أكبر من باع اللجنه في الشعر والمخزون التراثي وعلى سبيل المثال وليس الحصر بن جدلان والخس وغيرهم ، ولا أدري لماذا هل أنقلبت المفاهيم ليأتي مثل هؤلا الأعلام ليقيهم من هو أقل منهم شاعريه ومخزون ثقافي وشعبي ! هل هي الماده أم ماذا .

وقد أتيت بهذا الشرح للأمانه وأنا متأكد أن هناك الكثير من الملاحظات التي أكبر من اللجنه وأولها : صاحب الجائزه السديري وكذلك الإسم شاعر العرب ثم الموروث الشعبي الذي لم أرا لهم فيه الخلفيه الكافيه التي تفيد الشباب الناشيء والاجيال .

شكراً للجميع .

كتبه / عبدالله بن شايع الزهيري


أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *