الأسماء المستعارة في مضمار الشعر(عابرة سبيل) ( فتاة الوشم )


الأسماء المستعارة في مضمار الشعر(عابرة سبيل) ( فتاة الوشم )


الأسماء المستعارة في مضمار الشعر(عابرة سبيل) ( فتاة الوشم )

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته

تنويه سلسلة هذا الموضوع خاصة وحصرية لمنتدى النداوي ولايسمح بنقلها لأي منتدى او مطبوعة دون الاشارة الى المنتدى والكاتبة

مقدمة الموضوع المعتاده :

قديما كان العرب يقيمون الاحتفالات البهيجة تنحر فيها الجزور اذا نبغ فيهم شاعر واشتهر,, وقد نال الشعرمكانا واهمية

كبرى في تاريخ الانسان العربي قديما وحديثا، لانه اللسان الناطق عن الحياة الاجتماعية والثقافية بل والدينية في

تاريخ الشعوب,, ومما لاشك فيه فإن ساحتنا الشعبية ولله الحمد تزخر بالشعراء المجيدين رجالا ونساء,, ونظراً لوضوح

الرؤية وشفافية حضور الرجل الشاعر مقارنةً بما يلف الشاعرة المرأة من غموض في هذا العصر تبعاً للتحولات المقيتة

التى طرأت على العقول واستوطنت لب الفكر حتى لاتكاد تخرج شاعرة بأسمها واسم قبيلتها إلا وتترصدها تلك العقول

وترجمها حتى تتحول الى (لعنة) بعد أن كانت تنحر لها ولأخيها الشاعر الجزور!!مما أدى بها الى أن تلوذ

بــ(الإسم المستعار) غير أنه حتى تسترها بالإسم المستعار لم ينهي معاناتها ولم يوفر لها الحضور ولم تحلم معه بنحر

(حاشي أجرب) حتى!!

وفي هذا الموضوع أرتئيت أن أحوله الى مضمار تعدو به الأفراس الأصيلة بأسماءها المستعارة وسيكون دليل ومرجعية

وافية بإذن المولى على أحقية المرأة بالحضور حتى بالمستعار ولأثبت للجميع بالدليل المنطقي والعقلاني أن المرأة

الأصيلة الحرة بنت الأحرار شاعرةً كانت أم غير شاعرة لايمكن أن تفرط في نفسها ولا بإسمها ولاقبيلتها …فهي تصنع

القبيلة رجلاً رجلا …وعندما تكتب القصيدة الغزليه فلإنها تريد أن تنجب أجيالاً تحمل إسم القبيلة وتكمل مسيرة المجد كما

فعلت جدتها وأمها من قبل .. والآن أترككم مع ثاني مُهرات هذا الموضوع

عــابــرة سبيل الراحلــة التي عبـّـرت عن مشـــاعرنا وغادرت ..! رحمها الله

 

خرجت لبعضنا قبل فترة فشخصت الأفئدة ، وخرج بعضنا ـ وانا منهم ـ ليراها ريحاً تهب بالشعر ولاغير ..
اكتشفت نفسها فأهدتنا اياها ..واغرقتنا وعبرت ..!
لايهم مايدور من حديث خلف كواليس الفكر الخلفية عن هذه الشاعرة الفريدة ، لكن الشعر هو الشيئ الوحيد الذي لايمكن إن نختلف حوله اذا اتي من القلب صدقاً كغيثٍ من سحابةٍ صدوق ..!

جميعنا كشاعرات نسير تلو سبيلها السرمدي الأزلي ، وجميعنا نردد خلفها:[/color]
في ضامري عنوان حرة تحدي=ابااكسر الأغلال واعيش حره
بااصنع قراري وكل شي بيدي=مليت من صبر عطاني مضره
اعيش في عصر لجدان جدي=عاداتهم متمركزه مستقره
اسوار خلف اسوار ودي اعدي=ودي افسر ضجة الناس بره
الناس حولي للقمر تستعدي=وانا احسبه موجود وصف لغره
قررت اوقف ثورة العرف ضدي=واحررك يانفس واعيش حره

عابرة سبيل جسدت في الابيات السابقة ثورة فكر المرأة في وقتها ولعل ايراد الأنجاز العلمي في وصول الانسان للقمر سيجعل الأجيال تخمن في أي عصر عاشت الشاعرة وهذا من ابرز علامات الشعر الحقيقي

لقد تمردت العابرة حين قررت رفض القيود الرجعية لكنها قطعاً لم تكن تريد إلا تحرير فكرها اذ تقول :

[poet font=”Simplified Arabic,4,black,normal,normal” bkcolor=”” bkimage=”” border=”none,4,gray” type=0 line=200% align=center use=ex length=0 char=”” num=”0,black” filter=””]
اهلي يدرون اني شاعره=بس مايدرون في جرح الليال
يمنعوني من كتابة خاطره=مادروا اني من زمان بهالمجال
آه لو يدرون اني عابره=عندهم بتصير موتتنا حلال
[/poet]
وحتى ضعف العابرة فيه جسارة في تجسيد الموقف بطريقة انثوية محبوكة :

[poet font=”Simplified Arabic,4,black,normal,normal” bkcolor=”” bkimage=”” border=”none,4,gray” type=0 line=200% align=center use=ex length=0 char=”” num=”0,black” filter=””]
بين رجوى الغريب وبين ضغط الأهل=لاحصل لي صعود ولاحصل لي نزول
التزمت اتفرج مابقت لي حيل=اطلعن المشاكل عن اطار الحلول
بس اطالع بعيني ا ن س ح ا ب ،الامل=وانكسار البيارق وانتصار العذول
وحلمي اللي رجيته عن حياتي رحل=لملم اللي بقالي وانهزم في ذهول
والأماني تبارى مقفية بالعجل=كن حلمي تهمها والجواب القبول
[/poet]

وحين ينهش الزمن ساعد الفتاة لايمكن إن تهرع الا للقلب الرحوم ، تؤثر بي ابيات عابرة سبيل ايما تأثير حين تخاطب (امها):

[poet font=”Simplified Arabic,4,black,normal,normal” bkcolor=”” bkimage=”” border=”none,4,gray” type=0 line=200% align=center use=ex length=0 char=”” num=”0,black” filter=””]
يمه..يمه ، فديتك لاتخليني=بعثرني الهم وابغى يديك تجمعني
يمه افهميني تراك إن مافهمتيني=مافيه شخص بها الدنيا بيسمعني
ماعدت انا طفلتك كبرت شوفيني=خليك يمي ترا الأطماع تتبعني
لاتدلليني ابي منك تدليني=وابي يدينك تداعبني وتصفعني
[/poet]

الخ القصيدة الرائعة والتي تعد منهج قائم بذاته في كيف يجب ات تكون تربية الأم لابنتها ..ليناً وشدة ..

ولم تعبر شاعرتنا دون إن تنيخ ركابها بنا في مراتع الحكمة قليلاً :

[poet font=”Simplified Arabic,4,black,normal,normal” bkcolor=”” bkimage=”” border=”none,4,gray” type=0 line=200% align=center use=ex length=0 char=”” num=”0,black” filter=””]
الناس سدادة سلف يوم الرخا بكر يضيع=مابي اسوي حاجة اصبح عليها نادمة
ابحث بقلب التجربه واخذ من احداث الجميع=عبره تساعدني على صدمات وقت قادمه
[/poet]

لعل مايميز تجربة عابرة سبيل عن غيرها من شاعرات جيلها وحتى شاعرات هذا الجيل هو تمركزها حول محيطها وذاتها الحميمة ومن

يقرأ ديوانها سيشعر براحة واسترخاء ونهم واجزم انه سيقرأه في جلسة واحده او على الأقل بيوم واحد لان نفسها الشعري يجعلك قريب

من ذاتها وقصيدتها كأنها هي فلا تنفك تنصرف عن صفحاته لأنك تشعر إن الشاعرة امامك ولايجوز تركها والذهاب وهي موجودة !! ـ

هكذا خيّل لي اول مااقتنيت ديوانها فقد قرأته دفعة واحده ولم اشعر برتابة ولاتملل ابداً ـ

ممااعجبني من قصائدها الحميمة فصيدة (الحَرّه ..)

[poet font=”Simplified Arabic,4,black,normal,normal” bkcolor=”” bkimage=”” border=”none,4,gray” type=0 line=200% align=center use=ex length=0 char=”” num=”0,black” filter=””]
تدري وش اخر حلول مكافح الحره=اخذ من الماي وارشه على كبدي
صفت صفت ، مابقت لي حلول بالمره=جربت كل الحلول ووقفت ضدي
باللين اجي مره وبالعند اجي مره=ابيها تمشي معاي وبيحت سدي
أي والله اقولها مانيب منسره=من قيدي اللي ورثه ابوي من جدي
زهقانة ضايقه حدي ومحتره=يومه فشل كل حل طالع بيدي
[/poet]

وكذلك قصيدتها (ضايقه)

[poet font=”Simplified Arabic,4,black,normal,normal” bkcolor=”” bkimage=”” border=”none,4,gray” type=0 line=200% align=center use=ex length=0 char=”” num=”0,black” filter=””]
ضايقه بلحيل محتاجه اشتكي=لولا طبع في يمديني شكيت
بس ادور عذر منشان البكي=لو يدوسون بطرف ثوبي بكيت
[/poet]

الخ القصيدة ..

لم تترك عابرة سبيل غرضاَ شعرياً لم تطرق ابوابه بكل امكاناتها الابداعية ..وتنوعت تجربتها وهذا مااثرى ديوانها وجعل من يقرأه يشبع كل رغبة له في قراءة الشعر النسائي ، اذ كتبت في :

امتحاناتها،اصباح العيد ،الواسطة ،الانتقام،الرحيل،الأمومه،الوداع، الطيش، كما انها ابدعت في قصائد المجاراة فقد كان لها وقفة مع الشعراء:

بدر بن عبدالمحسن وقصيدته (رساله من بدوي )جارتها بـ (رسالة من بدوية)
فهد عافت وقصيدته (فتنة الحفل)وعارضتها بــ(مشية العسكري)
طلال السعيد وقصيدته(لاترتجي دمعه من عيون لاجي) وعارضتها بــ(كلمة طلال)

اما ختام الرحلة فسيكون مع ابتساماتها او قصائدها الساخرة والتي جاءت بمثابة الشغب الشعري الجميل ، عابرة سبيل روح خلقت لتبقى حية بيننا

اليكم بعضاً منها لتكون ختام الرحلة الشعرية :

(اسبنش بباي):D

[poet font=”Simplified Arabic,4,black,normal,normal” bkcolor=”” bkimage=”” border=”none,4,gray” type=0 line=200% align=center use=ex length=0 char=”” num=”0,black” filter=””]
ياناس وين اسبنش بباي=بعطيه خلَ نقل همي
حتى يصارع جميع عداي=واول مايذبح ولد عمي
[/poet]

(العنز) ..:D

[poet font=”Simplified Arabic,4,black,normal,normal” bkcolor=”” bkimage=”” border=”none,4,gray” type=0 line=200% align=center use=ex length=0 char=”” num=”0,black” filter=””]
تطورت العنز مع من تطور=ولاهوب مقصور التطور على الناس
عقب الربيع الزين والخد الاخضر=قامت تعلك بالمدينه بقرطاس
ترضع صخلها من حليب مبستر=تخشى رشاقتها مع الوقت تنداس
باقي قليل ويشرب التيس منكر=ويروج الهروين راعي وعساس
[/poet]

(ريجيم )..:o

[poet font=”Simplified Arabic,4,black,normal,normal” bkcolor=”” bkimage=”” border=”none,4,gray” type=0 line=200% align=center use=ex length=0 char=”” num=”0,black” filter=””]
دوم يعيرني يقول انتي ….متين=حلجك المفتوح لازم …. نغلقه
هيه يادبه لزوم …. تخففين=ولا أثور فيك عشرين …. فشقه
وفي رجيمي استمريت … اسنتين =جدي اللي مات بغيت…. ألحقه
ويش رايك ..؟؟ قلتها …. بصوت حزين =قال …. دبه .. وانقلبتـــي لسلقه
[/poet]


(ياعنتر )..
:mad:

[poet font=”Simplified Arabic,4,black,normal,normal” bkcolor=”” bkimage=”” border=”none,4,gray” type=0 line=200% align=center use=ex length=0 char=”” num=”0,black” filter=””]
لي صاحب منه تبي تطلع الروح=خبل ومن هي مولعه فيه .. خبله
عامين المح له مع الجد ومزوح= واقول ياعنتر تناديــــك عبله
طال المدى ثم قلت اغليك ” يالوح “=مجروحة جرح مخاطره عجله
دنق وقال أنا من العام مجروح =وأشــر لجرح مبطي وسط رجله
[/poet]

عابرة سبيل اكبر من اي جهد واي اختصار واعلم يقيناً انني مهما كتبت عنها لن اوفيها حق شاعريتها ولن ارضي غرور جمهورها الوفي

الى هنا انتهت رحلتنا الثانية في مضمار الأسماء النسائية المستعارة والى لقاءِ قريب باذن الله تعالى مع مهرةٍ ثالثة هنا ..[/U]

مع الود والشكر موصول للرائعة صدى الرحيل لتصميم البطاقة المصاحبة للموضوع ..

كبرياء
[/align]

__________________________________________________________________

_________________________________________________

____________________________________

___________________________

__________________

__________

_____

__


فتاة الوشم ,,البدوية التي عبرت عن مشاعر الأمة

قديما كان العرب يقيمون الاحتفالات البهيجة تنحر فيها الجزور اذا نبغ فيهم شاعر واشتهر,, وقد نال الشعرمكانا واهمية

كبرى في تاريخ الانسان العربي قديما وحديثا، لانه اللسان الناطق عن الحياة الاجتماعية والثقافية بل والدينية في

تاريخ الشعوب,, ومما لاشك فيه فإن ساحتنا الشعبية ولله الحمد تزخر بالشعراء المجيدين رجالا ونساء,, ونظراً لوضوح

الرؤية وشفافية حضور الرجل الشاعر مقارنةً بما يلف الشاعرة المرأة من غموض في هذا العصر تبعاً للتحولات المقيتة

التى طرأت على العقول واستوطنت لب الفكر حتى لاتكاد تخرج شاعرة بأسمها واسم قبيلتها إلا وتترصدها تلك العقول

وترجمها حتى تتحول الى (لعنة) بعد أن كانت تنحر لها ولأخيها الشاعر الجزور!!مما أدى بها الى أن تلوذ

بــ(الإسم المستعار) غير أنه حتى تسترها بالإسم المستعار لم ينهي معاناتها ولم يوفر لها الحضور ولم تحلم معه بنحر

(حاشي أجرب) حتى!!

وفي هذا الموضوع أرتئيت أن أحوله الى مضمار تعدو به الأفراس الأصيلة بأسماءها المستعارة وسيكون دليل ومرجعية

وافية بإذن المولى على أحقية المرأة بالحضور حتى بالمستعار ولأثبت للجميع بالدليل المنطقي والعقلاني أن المرأة

الأصيلة الحرة بنت الأحرار شاعرةً كانت أم غير شاعرة لايمكن أن تفرط في نفسها ولا بإسمها ولاقبيلتها …فهي تصنع

القبيلة رجلاً رجلا …وعندما تكتب القصيدة الغزليه فلإنها تريد أن تنجب أجيالاً تحمل إسم القبيلة وتكمل مسيرة المجد كما

فعلت جدتها وأمها من قبل .. والآن أترككم مع أولى مهرات هذا الموضوع


فتاة الوشم ,,البدوية التي عبرت عن مشاعر الأمة

شاعرة نشأت في الصحراء بحسها ووجدانها وشعورها,, وعايشت ظروفها واحوالها المختلفة,, وتنسمت هواءها

العليل,, فجاء شعرها لساناً ناطقا عن البيئة البدوية ومعبرا عنها,, وكيف لا تتفاعل شاعرتنا ببيئتها البدويةوالشاعر

كما يقولون: ابن شرعي لبيئته,,

وشاعرتنا (فتاة الوشم) اشهر من علم في رأسه نار,, نشأت في هذه البيئة العربية الثرية بموروثاتها الادبية لشعرها

قوة وتفرد وامتازت بابتكارات خاصة بها، فطن لها ذواقة الشعر وفحول الشعراء,, كما حفل شعرها بالصدق وملامسته

للواقع المعاش,, وبذا تناقلته الافواه,, وتداولته المجالس الشعرية اعجابا به وبجودته وقوته,,

تعتبر الشاعرة (فتاة الوشم) شاعرة الوطن وعندليبه الشجي الذي يتغني به وبأمجاده وتطوره وتقدمه بين الدول ،

كثيرا ما كانت ترقب حركة الوطن السريعة وأيامه الوطنية المجيدة,, فتترنم بلسان صدوح جميل، لقد اسهمت شاعرتنا

بشعرها في هذا المجال حبا في الوطن وتعلقا به وبمسيرته التنموية وعشقا فيه اسمعوا لها وهي تتغنى به:

[poet font=”Simplified Arabic,4,black,normal,normal” bkcolor=”” bkimage=”” border=”none,4,gray” type=0 line=200% align=center use=ex length=0 char=”” num=”0,black” filter=””]
بلادي حبيب الروح له خافقي ينفاج=نعيش بحماه ولجله الدم نفديبه
إلابات ضو الصبح عنه الدجا منباج=هدا جو خضر فياضة الطير يشديبه
على نهج حر فوق بارض الجزيرة داج=سعادة وطنا من سواعد مخالييه
ضرب لجلها درب الخطر ضيق المخراج=بشلفا هجم للنصر وادرك مطالبيه
[/poet]

كما كانت تبث الحمية في النفوس وترفع الهمم وتنفخ في الكل روح الهمة لنيل المعالي وحصد التفوق والنجاحات الباهرة:

[poet font=”Simplified Arabic,4,black,normal,normal” bkcolor=”” bkimage=”” border=”none,4,gray” type=0 line=200% align=center use=ex length=0 char=”” num=”0,black” filter=””]
يا هل العادات ذبو بلعمايم=ما يريد الحق من يخشى المنية
العزايم يلمغاوير العزايم=من توخر عقبكم لا عاش حيه
[/poet]

الى ان تقول في نفس القصيدة مفتخرة بالوطن وابنائه واستبسالهم وصمودهم وهممهم العالية:

[poet font=”Simplified Arabic,4,black,normal,normal” bkcolor=”” bkimage=”” border=”none,4,gray” type=0 line=200% align=center use=ex length=0 char=”” num=”0,black” filter=””]
خلو البارود مثل العج قايم=والقذايف كنها جلد برديه
والفضا كنه من الاسراب غايم=ارجع الخفجي بحد العنجهية
[/poet]

للشاعرة (فتاة الوشم) قصائد كثيرة قالتها في شتى اغراض الشعر ومجالاته المتعددة شأنها في ذلك شأن اي شاعر

آخر يستشعر دوره في حياة امته، وشاعرتنا (فتاة الوشم) لم تخرج عن هذا الدور بل تمثلته وادته اداء طيبا فاق

الكثيرين.

واذا صنفنا شعرها وتفحصناه مليا لجاز لنا ان نصنفه الى ثلاثة اقسام ، القسم الاول خاص بالقصائد الوطنية، تغنت فيه

بجمال عيون الوطن ولقد تطرقنا له سابقا واستشهدنا بشيء من شعرها والقسم الثاني قصائد اجتماعية تطرقت فيه

للمجالات الاجتماعية الواسعة في حياة انسان هذا البلد الطيب والقسم الثالث والاخير خصصته في النصح والارشاد او كما

يسمى بقصائد الحكم وانك لتجد من خلال قصائدها الحكم والتوجيهات المتناثرة التي توزعها بين ثنايا شعرها ليستفيد

منها الكل مثل:

[poet font=”Simplified Arabic,4,black,normal,normal” bkcolor=”” bkimage=”” border=”none,4,gray” type=0 line=200% align=center use=ex length=0 char=”” num=”0,black” filter=””]
اتجه لله واطمح للفضيلة=خل حب الخير حيا به ضميرك
ولا تنحي عنك برقا لا تخيله=واحتفظ بالراي عن ملا يشيرك
من يكن الك العداوة لا تجيله=اقصر المشوار عن شره وخيرك
[/poet]

وهذه قصيدتها التي قالتها إبان حرب تحرير الكويت والتي أشتهر منها هذا البيت :
تمنـــيت ليـــت البــيض مايـلبـسن اخمـار
ــــــــــــــــــــــ ايلا فرعت مافي الوطن من يعذربها

قالتها الشاعرة بعد ماودعت أحد أبناءها وهي تقف كالخنساء لترسلة بقلب الأم الى الشهادة …

.

[poet font=”Simplified Arabic,4,black,normal,normal” bkcolor=”” bkimage=”” border=”none,4,gray” type=0 line=200% align=center use=ex length=0 char=”” num=”0,black” filter=””]
عسى اللي مشى ودعته الله مع الاسحار=عسى امن دعـتلـه ربها مايخيبها
مــع اللي مـشوقبل امـس لمواجــه الـغدار=على قوتـن كــن الذيــابه تقانبها
عـليهــا رجالــن ماتنـهب حــقـوق الجــار= تحت راية التوحيد تمشي كتايبها
تحت ضـل قايـدهم اسودن غــضبها ثــار=على راي ابوفيصل تصادم حرايبها
سلامي عليكم ياهل اللــواءالثامن الاحرار=وعلىجيشنا االباسل شباب وشايبها
رجــال الـبدال الحـرش والخـوذ والبـسطار=تســير وفصايل دمـها من مناكبـــها
حيــاتي فـدا الــلي واقفـينن بخـط النــار= تشوف السباع الكاسره في تلاهبها
انا مـولعن قلبي بــحـب الضــفر والــــدار=واحب الرجال الصامده عند واجبها
اصــــدر ابـيوت الشعر مــن قلبي الغــيار=طموحن لحب الموطن اللي ربيت ابها
بلادي عزيزه حبها في عروقي ســـــار=ولواسكن الاشجار داري سليت ابها
علي يشهد الله عالــم الجـهر والاســـرار=علىحــــــب قومن واقفينن بجانبها
صقورن تطوف الجــو ماتختشي الاخطار= سعودي صعدبالمجد لاعلى كواكبها
رجال البـــنادق والخنـادق رجـال الـنار= ليوث العرين اللي تغبر شواربــــــها
وحرسنا الشجاع وجيشنا الباسل الصبار=قـذايـف جـحيم المعركه في لهايبـها
ايلاشــبت الـهيجا وذبــذب لـها الــرادار= تنـخـت اسـودن لـلمنايا تـقوم ابـــها
تقدم لخوض الـــموت كــل ابلـجن مـغوار=وثنودون جنة دارنا اللي نعيش ابها
ذراها هـل الـبدلـه ايــلا عمـــيت الابصار= ايلا بانت الريـبه وصـكـت حـواجبها
حــملت الشرف والفـخر يالجـندي الجبـار= افداك الجبان اللي عهوده يخون ابها
تمنـــيت ليـــت البــيض مايـلبـسن اخمـار=ايلا فرعت مافي الوطن من يعذربها
لقــدم على التجنـيد والـبس ابـدال الكـار=واشارك مع الابطال وانطح متاعبها
سـلامــي عــليكــم عــد ماتنبـت الازهار= وعدد ماذرت في مملكتنا هبايبهـــا
وعدد ماوفد في جو مكـــــه من الـزوار= وعلى كل مقدامن يصالي متاعبهـــا
سـلايــل مــوارس نـجــد خيالــت الامهـار=مـولين ابـو تـركي مصـفي مشاربهـا
حـــمـاهــا عـــن العيـلات بــمهـندن بتـار =وبـقـت للـحرار اللـي تصفـي مخالبهـا
علـى مـن زبـن لـديارهـم هونو مــاصـار= تحـوفـه بـملهـوفــن تـعرض معـايبهـا
عــوايد هـل العوجا الكرم والقلوب اكبار=اجبالن رواسي لوتضابح ثعالبــــــها
[/poet]

وفي النصح هذه رائعة أخرى لها وهي تنصح الفتيات وتحذرعن من بعض الرجال اللي يعتمدون على التسول وهم

قادرين على العمل وتبدي إعجابها برجال الجيش في توطئة غزلية غاية بالجمال في أخر القصيدة .

[poet font=”Simplified Arabic,4,black,normal,normal” bkcolor=”” bkimage=”” border=”none,4,gray” type=0 line=200% align=center use=ex length=0 char=”” num=”0,black” filter=””]
يا بنت شـوقك جاك معه الغنايم كاش=0 الى جـا من الديره مخابـيه مشحونه

إلى حسب اللي حصله من نهاره شاش = يحسب المراجل نفـعة اللي يـمدونه

وانا حالفه لو هو عشيري عنه لا نحاش = ما أريد الجبان اللي من الخير يعطونه

ما أريد الجبان اللي معاشه يجي ببلاش = ردي العزايم طايح مع هل الشونه

انا يوم أشوف اهل النفوس الضعاف أنداش = الى شفتهم راع الطفايس يديرونه

رعى الله شوق سابح في بحـور الـطاش = تصافق به الامواج والبعد من دونه

رفيع المقام اللي بسوق الشحذ ما عاش = فدا للوطن نفسه مع الجيش مفتونه

عشيري على الحاجز يمينه على الرشاش = تلقى لهيب النار يرمي ويرمونه

مع ابطالنا اللي باللـقا يـبردون الجـاش = حماة الوطن يـاكم عـدو يضـدونه
[/poet]

وهذه إحدى مرثياتها.

[poet font=”Simplified Arabic,4,black,normal,normal” bkcolor=”” bkimage=”” border=”none,4,gray” type=0 line=200% align=center use=ex length=0 char=”” num=”0,black” filter=””]
ما اوسع طعونك يا حدث عام الالفين=ما تنتعالج فجعةٍ راعت الناس
يابو فهد في لوعتك لك معزين=وكل على نجلك شرب علقم الكاس
وحنا لحزنك ياذرانا محازين=نفديك يا سلمان بقلوب واحساس
نبكي فهد جابر كسور المصابين=ريف الضعيف اللي توالاه الاتعاس
اليا زبن مجهد القل والدين=يبكي وينخا يا فهد يا اصعب الراس
حرٍ تنهض وانتفض بالجناحين=من يشتكي له ما يعود بالافلاس
يا عين هلي وانثري الدمع يا عين=كما نثر حبرٍ على صفح قرطاس
لو الحدث فجأت قوم مغيرين=والله لننطح عن فهد قطع الانفاس
اليوم يا نجد العذية فهد وين=انا اشهد ان جوك سقط منه قرناس
مرحوم يا شيخاً بني فوقه الطين=في غربته يالله تمده بالاوناس
نهدي الدعا له من قلوب المحبين=من حبه الله ساد حبه مع الناس
فهد مراويح الكرم بيرق الدين=رمز الصخا لو انطوى دونه الياس
[/poet]

وبعد فهذا غيض من فيض فشاعرتنا قامة سامقة لاتفيها السطور مهما كتبت

بقي أن أذكر أن الشاعرة (فتاة الوشم)خرجت وأشتهرت بإسمها المستعار مدةً من الزمن ووصلت وأوصلت شعرها الى

كل مكان رغم شُح القناة الإعلامية أنذاك لكن الشاعرة الحقيقة لاتحتاج الى ذلك وهي أثبتت ذلك ..كما أن لحضورها

المشرف والمنزه عن كل مايخدش اسمها واسم قبيلتها الفضل في ظهور شاعرات كثيرات فيما بعد (وأنا إحداهن :) ) فقد

رسمت لنا نهجاً بعث في نفوس أهلنا الطمأنينة من التواجد بالساحة رغم مساؤها الكثيرة لكنها ــ أي الساحة ــ لاتؤثر

وتستميل الحرة أبداً وهذا هو الدليل :

فتاة الوشم === هيا العتيبي

هذا مااستطعت من جهد مقل أن أضعه عن شاعرتنا الكبيرة والمعذرة منها شخصياً ومنكم أنتم أحبتي

والى اللقاء في حلقة أخرى مع فرس حرة أصيلة أخرى من شاعرات الأسم المستعار الحقيقيات …

أحترام قلمي للجميع …


كبرياء

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *